رسائل مريم العذراء في مديوغوريه

"إنّني أعوكم، يا صغاري: عودوا إلى الله وإلى الصلاة وليكن الحبّ مقياس طريقة عيشكم، وتذكّروا، صغاري، أنّ الصلاة والصوم يصنعان المعجزات فيكم ومن حولكم.

ومهما فعلتم فليكن لمجد الله، وعندها ستملأ السّماء قلوبكم بالفرح وستشعرون أن الله يحبّكم وأنّه يرسلني لإنقاذكم أنتم والأرض التي تعيشون عليها.
أشكركم على تلبيتكم ندائي."