مصر

رجوع
الجمعة 15 آذار 2019 / المصدر: telelumiere

المطران بطرس فهيم:" زمن الصوم هو رحلة لإفتقاد كل فقير ومحتاج وعيش أعمال الرحمة"


أكد مطران أبرشية المنيا للأقباط الكاثوليك في المنيا بمصر بطرس فهيم في حديث لتيلي لوميار ونورسات  أن" الكنيسة القبطية الكاثوليكية تعيش زمن الصوم الأربعيني الكبير بمسيرة رحمة وصدقة كي تسير برحلة الصوم نحو زمن النعمة. هذا الزمن الذي يفتش فيه الإنسان عن أخيه المحتاج، الجائع والفقير.
وتابع، مفردتان تلخصان رحلة الصوم وهي الصوم مع الله والصدقة مع الآخر، بحيث لا يمكن ان يؤسس الانسان علاقة حميمة مع الله دون الاحساس بوجع الآخرين وآلامهم.
ورأى أيضا أنه من الضروري تكثيف الصلوات والنشاطات الانسانية والاجتماعية في زمن الصوم كي تصبح الرحلة مع المسيح كاملة.".
وفي ما يتعلق بوثيقة الأخوة الإنسانية الذي وقع عليها البابا فرنسيس والشيخ الأزهر الشريف في دولة الامارات العربية المتحدة أشار المطران بطرس الى ان الصالون الثقافي التابع  للمركز الثقافي الكاثوليكي سيعمل على تعزيز هذه الوثيقة ونشرها بين كل الفئات الاجتماعية من خلال إقامة ندوات وورش عمل روحية واجتماعية.
 




To Advertise   إعلانات