مقالات

رجوع
الأربعاء 06 كانون أول 2017

لاي سبب بيعت ماسة السلام بـ 6,5 مليون دولار؟
تمكن لورانس غراف، الرئيس التنفيذي لغراف دياموندز، من شراء الألماسة، المعروفة باسم "ألماسة السلام"، في المزاد العلني الذي أقيم في نيويورك بعد عرض أعلى سعر لها والذي بلغ ستة ملايين ونصف المليون دولار.

ومن المقرر أن يستخدم نصف قيمة الألماسة، 3.8 مليون دولار، لتمويل مشروعات البُنى التحتية في القرية الصغيرة التي استخرجت منها الألماسة

ويتوقع أن تنفق الحكومة هذه الأموال على تحسين الأوضاع المعيشية في قرية كورياردو، بما في ذلك توصيل مياه الشرب إلى منازل القرية، وإدخال التيار الكهربائي، وبناء ورصف الطرق، وخدمات الرعاية الصحية، وصيانة المدارس.

ويرى خبراء أن ألماسة السلام تحتل المركز رقم 14 بين أكبر الألماسات في العالم، والتي سلمت إلى حكومة سيراليون في آذار الماضي بعد أن استخرجها أحد القساوسة.